أخطاء غذائية شائعة على الصائم تجنبها في رمضان

الكاتب: رامي -

أخطاء غذائية شائعة على الصائم تجنبها في رمضان


أخطاء غذائية شائعة على الصائم تجنبها في رمضان



عادة الإفراط في تناول الحلويات من اسوء ما تعود عليه الصائمون في البلاد الإسلامية



-بدء الإفطار بالأغذية الغنية بالدهون، مثل المقالي والأغذية الدسمة عادة خاطئة، وأفضل ما يمكن البدء فيه هو السكريات البسيطة التي يسهل هضمها، ولعل أفضل ما يبدأ به الصائم إفطاره هو التمر، فهو غني بالسكريات سريعة الامتصاص التي لا تحتاج إلى عمليات معقدة في تمثيلها، ما يؤدي إلى رفع سكر الدم بصورة معتدلة وسهلة.



-تناول المشروبات الباردة عادة يفضلها الصائمون عند الإفطار، وعند الإفراط في ذلك يؤدي إلى مشاكل هضمية، والشعور بحالة من التخمة السريعة التي تمنع الشهية.



-عدم تناول كميات كبيرة من الطعام مرة واحدة وقت الإفطار، والأفضل تناول وجبات صغيرة على فترات؛ وجبة وقت الإفطار، وجبة بعد صلاة التراويح، وجبة السحور.



-عادة الإفراط في تناول الحلويات من اسوء ما تعود عليه الصائمون في البلاد الإسلامية، والإسراف في تناول الحلويات على اختلافها بشكل كبير بعد الإفطار يؤدي إلى تراكم الدهون وحدوث السمنة.



-من أكثر الأخطاء الشائعة في رمضان تناول الطعام بشكل سريع، وهو ما يؤدي إلى اضرار في الجهاز الهمضي، لأن المعدة تكون خاوية طوال اليوم، ولا يُفضل أن تستقبل كميات الطعام بشكل سريع حتى تتمكن من هضمها بسهولة.



-بسبب التعب والإرهاق، يهمل بعض الصائمون ممارسة الرياضة خلال شهر رمضان، يقول خبراء التغذية إن ممارسة الرياضة روتين صحي مهم يجب على الناس الالتزام به في جميع الأوقات، حتى في رمضان، فممارسة الرياضة لها تأثير جيد على الشعور بالنشاط والخفة والمزاج الجيد والحياة الصحية، والأفضل هو معرفة أوقات ممارستها خلال هذا الشهر لتجنب أي عواقب وخيمة قد تحدث.



-شرب الماء بكميات كبيرة في وقت السحور؛ من الأمور التي تعود عليها الناس، لاعتقادهم أنها ذلك يقلل العطش خلال النهار، والأفضل من ذلك شرب كميات كافية من الماء في الفترة بين الفطور والسحور لتفادي مخاطر الجفاف، أي ما يقارب 1.5 لتر، وعدم الاقتصار على وقت السحور.



-يجب الاهتمام بوجبة السحور من حيث وقتها المقارب لوقت الإمساك، ومن حيث مكوناتها بحيث تكون غنية بالألياف الغذائية والبروتينات، لذا تناوَل سحوراً يشتمل على أغذيةٍ تحتوي على الكربوهيدرات بطيئة الامتصاص، كالحبوب الكاملة، والخبز، كي تحافظ على مستوياتٍ جيّدة من السكر في الدم، وقد يعمد بعض الصائمين لتناول الوجبات الدسمة جداً والحلويات في السحور، لاعتقادهم بأنها تملأ المعدة وتزيل الشعور بالجوع، ولكنها في الحقيقة تثقل المعدة وتسبب العطش، وأفضل ما يمكن أن يملأ المعدة ويشعر بالشبع هو الخضراوات والفواكه لاحتوائها على نسبة عالية من الألياف التي يستحسن أن تشكل عنصراً رئيسياً ضمن التغذية في رمضان.



شارك المقال


شارك المقالة:
12 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook