زيادة نشاط الغدة الدرقية

الكاتب: وسام ونوس -
زيادة نشاط الغدة الدرقية

 

 

 زيادة نشاط الغدة الدرقية

 

يمكن تقسيم الآثار المترتبة على الإصابة بفرط نشاط الغدة الدرقية (بالإنجليزية: Overactive Thyroid Gland) إلى أعراض ومضاعفات، وفيما يأتي بيانها:

 

الأعراض

من أكثر الأعراض التي تُرافق فرط نشاط الغدة الدرقية شيوعاً:

  • تغير في الشهية، وقد يتمثل هذا التغير بالزيادة أو النقصان.
  • الشعور بالتعب والإعياء العام.
  • الأرق ومواجهة صعوبة في النوم.
  • نشاط الأمعاء المفرط، وقد يصل الأمر إلى حد الإصابة بالإسهال.
  • عدم القدرة على تحمل الحرارة.
  • خفقان القلب.
  • زيادة التعرق.
  • التهيج.
  • قلة دم الدورة الشهرية أو ربما غيابها.
  • اضطرابات نفسية وتقلبات مزاجية.
  • ضعف العضلات.
  • العصبية.
  • مشاكل على مستوى الخصوبة.
  • ضيق التنفس.
  • تغيرات في الرؤية.
  • رعشة اليدين.
  • تساقط الشعر أو ترققه.
  • فقدان الوزن في الغالب.
  • الدوخة.

 

المضاعفات

يمكن أن تتسبب مشكلة فرط نشاط الغدة الدرقية بالعديد من المضاعفات، نذكر منها ما يأتي:

  • مشاكل القلب: وتتمثل بزيادة سرعة ضربات القلب واختلال النظام القلبي فيما يُعرف بالرجفان الأذيني (بالإنجليزية: Atrial fibrillation)، وهذا ما يزيد فرصة الإصابة بفشل القلب الاحتقاني (بالإنجليزية: Congestive Heart Failure)، والسكتة الدماغية (بالإنجليزية: Stroke).
  • هشاشة العظام: إنّ ارتفاع مستوى هرمونات الغدة الدرقية في الجسم يؤثر بشكل سلبيّ في قدرة الجسم على تزويد العظام بالكالسيوم، الأمر الذي يزيد فرصة الإصابة بهشاشة العظام (بالإنجليزية: osteoporosis).
  • مشاكل أخرى: يمكن أن يُعاني الأشخاص المصابون بفرط نشاط الغدة الدرقية نتيجة مرض غريفز (بالإنجليزية: Grave's Diseases) من مشاكل على مستوى العينين أو الجلد.

 

أسباب زيادة نشاط الغدة الدرقية

هناك العديد من العوامل التي تتسبب بفرط نشاط الغدة الدرقية، ويمكن بيان أهمّها فيما يأتي:

  • التهاب الغدة الدرقية.
  • الإفراط في تناول الأطعمة المحتوية على اليود.
  • مرض غريفز.
  • عقيدات الغدة الدرقية (بالإنجليزية: Thyroid Nodules).

 

شارك المقالة:
168 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook