قصيدة أيا ربّ ياذا العرشِ أنتَ رحيمُ الشاعر عبد الله بن المبارك

الكاتب: المدير -
قصيدة أيا ربّ ياذا العرشِ أنتَ رحيمُ الشاعر عبد الله بن المبارك
أيا ربّ ياذا العرشِ أنتَ رحيمُ


وأنتَ بما تخفي الصدورُ عليمُ


فيا ربّ هل لي منك حلماً فإنّني


أرى الحلمَ لم يندَم عليه حليمُ


ويا ربّ هب لي منك عزماً على التقى


أقيمُ به في الناس حيث أقيمُ


ألا إنّ تقوى اللَه أكرمُ نسبةٍ


يُسامي بها عندَ الفخارِ كريمُ


إذا أنتَ نافستَ الرجال على التقى


خرجتَ من الدنيا وأنتَ سليمُ


أراكَ امرأ ترجو من اللَه عفوَهُ


وأنت على مالا يحبُّ مقيمُ


وإنّ امرأ لا يرتجي الناس عفوه


ولم يأمنوا منه الأذى للئيمُ


فحتّى متى تعصى الإلهَ إلى متى


تبارزُ ربّي إنّهُ لرحيمُ


ولو قد توسّدتَ الثرى وافترشتَهُ


صُرِعت ولا يلوى عليك حميم
شارك المقالة:
21 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook