قصيدة لك عندي بشارة فاستمعها الشاعر أبو علي البصير

الكاتب: المدير -
قصيدة لك عندي بشارة فاستمعها الشاعر أبو علي البصير
لك عندي بشارة فاستمعها


وأجبني عنها أبا الفيّاضِ


كنت في مجلس مليحةُ فيه


وهي سقم الصحاح برء المراضِ


وقديماً عهدتني لست في حقك


والذّبّ عنك ذا أغماضِ


فتغفلتها تغفَّل خصم


وتأمّلتها تأمّل قاضِ


ورمتها العيونُ من كل أُفقِ


وتشاكوا بالوحي والإيماض


من كهولٍ وسادةٍ سمحاءٍ


باللهى باخلين بالأعراضِ


وصفات القيان أوّلها الغد


ر عليه في وصلهن التراضي


فتسوّفت ذاك منها وأعدد


ت نكيري وسورتي وامتعاضي


فحمت جانب المزاح وعمّتهم


جميعاً بالصدّ والأعراضِ


وكفاني وفاؤها لك حتى


أذن الليل جمعهم بإرفضاضِ
شارك المقالة:
9 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook