قصيدة وَلَيلٍ أَسوَدِ الجِلبابِ داجٍ الشاعر أبو هلال العسكري

الكاتب: المدير -
قصيدة وَلَيلٍ أَسوَدِ الجِلبابِ داجٍ الشاعر أبو هلال العسكري
وَلَيلٍ أَسوَدِ الجِلبابِ داجٍ


كَفَرعِ الخودِ أَو عَينِ الغَزالِ


كَأَنَّ كَواكِبَ الجَوزاءِ فيهِ


زُمَيَّلَةٌ مُفَجَّرَةُ البِزالِ


تَمَيَّسَ بِالحُلى قُرطُ الثُرَيّا


إِذا اِنخَفَضَت وَتُوِّجَ بِالهِلالِ


رَكِبتُ صُدورَهُ وَتَرَكتُ خَيلي


تَوالى تَحتَ أَنجُمِهِ التَوالي


وَيَخبِطنَ الصَباحَ إِذا تَبَدّى


كَما يَكرَعنَ في الماءِ الزُلالِ
شارك المقالة:
10 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook