المحتوى

كيف أعرف أن نظرتي لشيئ هي نظرة شهوة ؟

الكاتب: منى -

كيف أعرف أن نظرتي لشيئ هي نظرة شهوة ؟

النظر بشكل عام محرم في ديننا على الطرفين الرجل والمرأة قال الله تعالى : ( قُل لِّلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ۚ ذَٰلِكَ أَزْكَىٰ لَهُمْ ۗ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ * وَقُل لِّلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا ) سورة النور (30 -31)
والعين تزني وزناها النظر كما ورد في الحديث فعن أَبي هُرَيْرَةَ ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قال : ( إِنَّ اللَّهَ كَتَبَ عَلَى ابْنِ آدَمَ حَظَّهُ مِنَ الزِّنَا، أَدْرَكَ ذَلِكَ لاَ مَحَالَةَ ، فَزِنَا العَيْنِ النَّظَرُ، وَزِنَا اللِّسَانِ المَنْطِقُ ، وَالنَّفْسُ تَمَنَّى وَتَشْتَهِي ، وَالفَرْجُ يُصَدِّقُ ذَلِكَ كُلَّهُ وَيُكَذِّبُهُ) . متفق عليه .
من خلال الحديث يتبين لنا أن النظر المحرم الذي يكون بشهوة ويصدقه الفرج .
أما نظر الفجأة وهو عبارة عن لحظات فمعفي عنه ، لأن النظرة الأولى لك والثانية عليك .
وسواء كان النظر بشهوة أو بغير شهوة فهو وسوسة من الشيطان وإغوائه وتزينه للباطل والحرام .
 
 
شارك المقالة:
53 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook