معلومات عن قصة ملك العراق والاميرة فاضلة سليلة السلاطين

الكاتب: رامي -
معلومات عن قصة ملك العراق والاميرة فاضلة سليلة السلاطين

معلومات عن قصة ملك العراق والاميرة فاضلة سليلة السلاطين

تعرف على قصة ملك العراق والاميرة فاضلة سليلة السلاطين


قصة تعارف الملك والاميرة

كانت الاميرة فاضلة ، ذات جمال فاتن وأخاذ .وقد تعرفت على الملك فيصل في حزيران عام 1954 في حفل أقيم في بغداد أثناء زيارة عائلتها للعاصمة العراقية. بعد سنة من هذا التعارف كان اللقاء الثاني بينهما في فرنسا ، حيث قررا الزواج.


بعدها زار الملك فيصل اسطنبول في 1957 والتقى مع فاضلة في جولة بحرية ، على متن يخت الأميرة خانزاده. وتكررت اللقاءات وتوثقت عرى العلاقات العاطفية بينهما ، فكان أن تم إعلان الخطوبة في 13 أيلول 1957 بعد أن تقدم الملك رسميا للزواج منها.


بعد يومين من عودة الملك إلى بغداد ، أعلن رئيس ديوان التشريفات علي جودت نبأ الخطوبة . توجهت فاضلة بعد إعلان الخطوبة رسميا ، إلى فرنسا ومنها إلى لندن لتلقي دروس في مدرسة (فينشينك اسكول) استعدادا للزواج .

كان الملك يقوم أحيانا أثناء زيارته لاسطنبول ، بزيارة خطيبته فاضلة ، ومنها كانا يقومان بزيارة بعض الدول الأوربية ، وكانت الصحف والمجلات تنشر صورا مختلفة للخطيبين السعيدين ،كما قامت الأميرة مع والديها بزيارة بغداد قبل الانقلاب بعدة أسابيع . وعادت منها إلى مدرستها في لندن .


شارك المقالة:
64 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook